يبحث
أغلق مربع البحث هذا.

متى يجب تطبيق الأسمدة على حديقة الخضروات؟

تعرف على التوقيت الأمثل لتسميد حديقتك النباتية، مع التركيز على مواسم ما قبل الزراعة ومواسم النمو المبكرة والمتوسطة المتأخرة، لتعزيز الإنتاجية والجودة.

جدول المحتويات

تتمتع المحاصيل الصالحة للأكل بشهية عالية للعناصر الغذائية، وتأخذ العناصر الغذائية الأساسية من التربة لنموها. مع مرور الوقت، تحتاج التربة إلى تجديد مغذياتها لدعم مراحل النمو الأخرى، وهذا هو السبب بالتحديد اسمدة تستخدم في حدائق الخضروات. بالنسبة لبعض الخضروات، يمكن أن يكون الأسمدة التي تحتوي على مزيج مثالي من المغذيات الكبيرة والصغرى مفيدة. ومع ذلك، فإن توقيت تقديم الطلب يعد عاملاً مهمًا آخر. يساعد التسميد في الأوقات المناسبة على معالجة نقص العناصر الغذائية وحتى النمو العام للنبات.  

لذلك، في هذه المقالة، سنناقش متى يتم تطبيق الأسمدة على حديقة الخضروات بالتفصيل.  

الوقت المناسب لتطبيق الأسمدة في حديقة الخضروات 

الوقت المناسب لتطبيق الأسمدة في حديقة الخضروات

على مدار العام، هناك بعض الحالات التي تحتاج فيها حديقتك إلى تعزيز العناصر الغذائية؛ دعونا نلقي نظرة على ذلك. 

جرعة ما قبل الزراعة

تعد خصوبة التربة ونوع الخضروات والمناخ من العوامل الحاسمة في تطبيق الأسمدة. في حالة افتقار تربتك إلى العناصر الغذائية في البداية، فإنها تحتاج إلى جرعة ما قبل الزراعة. علاوة على ذلك، إذا كنت ستزرع محصولًا مغذيًا ثقيلًا في مثل هذه التربة، فقد يكون التسميد مفيدًا جدًا لزيادة العناصر الغذائية وتشجيع نمو الجذور.

جرعة موسم النمو 

تختلف الحاجة إلى الإمدادات الغذائية خلال المراحل المختلفة. لذلك، من المهم النظر إلى الأوقات التي يمكنك خلالها تسميدها. 

موسم النمو المبكر 

إن تطبيقه خلال مرحلة النمو المبكرة من شأنه أن يساعد في إثراء صورة التربة. أثناء التعامل مع الخضروات الجذرية، يتم تطبيق الأسمدة المتوازنة يمكن أن تكون مثالية. ومع ذلك، بالنسبة للخضروات الورقية التي تحتاج إليها دفعة N مبكرةويقترح تسميدها كل أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع. إذا وجدت أن التربة جيدة تمامًا، فإن قرار الإخصاب المبكر يعود لراحتك. 

منتصف أواخر موسم النمو 

هذه المرحلة لا تقل أهمية بالنسبة للخضروات عن مرحلة النمو المبكر، حيث قد تحتاج العديد من الخضروات إلى إمدادات جيدة للحفاظ على الجودة الجيدة. في حال كان لديك خضروات مثمرة مثل الطماطم أو الباذنجان، جرعة جيدة منها الأسمدة ذات المحتوى العالي من P و K يجب تقديمه كل 30-35 يومًا، أي حوالي 4-5 أسابيع. بالنسبة للخضروات الورقية، يمكن أن يكون تكرار الاستخدام كل 2-3 أسابيع. بالنسبة للبراسيكا، فإن الأسمدة المتوازنة ستكون مناسبة.  

متى لا تسميد حديقتك النباتية؟ 

عندما لا يتم تسميد حديقتك النباتية

دعونا نلقي نظرة على الأوقات غير المثالية لتخصيب حديقة الخضروات:

  • خلال الظروف الجوية الحارة والباردة الشديدة، لا يعد التسميد خيارًا جيدًا لأنه قد يسبب حروقًا في الجذور. بالإضافة إلى ذلك، ينبغي تجنب التسميد خلال الأوقات التي يتوقع فيها هطول أمطار غزيرة. 
  • تجنب استخدام الأسمدة خلال موسم الخمول أو حتى عندما تكون تحت ضغط الجفاف. 
  • لا تقم بتخصيب محاصيل الخضروات مباشرة عندما تكون التربة جافة تمامًا. ومع ذلك، يمكنك التسميد عندما تحتوي التربة على بعض الرطوبة، عادة في الصباح الباكر أو بعد مرور بعض الوقت من الري.   

الكلمات الأخيرة

لقد بحثنا حتى الآن في الأوقات المثالية التي يجب فيها تسميد حدائق الخضروات. من المؤكد أن الإمداد الكافي بالعناصر الغذائية المختلفة خلال المراحل المختلفة سيؤدي إلى نتائج أفضل من حيث الإنتاجية والجودة. علاوة على ذلك، فمن الضروري النظر في حالة خصوبة التربة ونوع الخضار قبل الشروع في التسميد المبكر أو موسم النمو.

احصل على الدعم اليوم

اتصل بـ HANS الآن للحصول على أي دعم

المقالات الأخيرة لك

الأسمدة النباتية الداخلية

أفضل 10 أسمدة نباتية داخلية لازدهار النباتات المنزلية

اكتشف أفضل 10 أسمدة نباتية داخلية للنباتات المنزلية المورقة والصحية، بما في ذلك الخيارات العضوية ونصائح الاستخدام لتحقيق نمو حيوي.

الدليل النهائي للأسمدة ذات المغذيات الدقيقة

الدليل النهائي للأسمدة ذات المغذيات الدقيقة

استكشف الدليل الأساسي لأسمدة المغذيات الدقيقة وأدوارها وعلامات نقصها وطرق تطبيقها لصحة النبات ونموه الأمثل.

الدليل النهائي لأسمدة البوتاس

الدليل النهائي لأسمدة البوتاس

اكتشف فوائد سماد البوتاس للنمو الأمثل للنبات، بما في ذلك الأنواع وطرق الاستخدام والتوقيت للحصول على محاصيل صحية.

arArabic